1 يوليو، 2022

قناة سوريا – د.محمد علي مقلد

مقابلة على التلفزيون السوري في تشرين الأول 2003 حول موضوع أزمة الديمقراطية في العالم العربي. المقابلة بثت بعد تسجيلها. سألت المحاور عن حدود الرقابة لكي نراقب أنفسنا وحتى لا تقتطع الرقابة الرسمية على هواما ما يشوه الأفكار أو يجتزئ منها. فطمأننا إلى أن سوريا تعيش في بحبوحة من الحريات

للأمانة جملة واحدة اقتطعت من المقابلة، ولو كنت مسؤولاً في المحطة لشطبتها. والجملة كانت جواباً على شريكي في المقابلة الذي كان يدافع عن الأنظمة العربية ويرى أنالديمقراطية في عالمنا بخير، وهي جملة لا يمكن للمحطة أن تتحملها. قلت له، حتى في البلدان التي تجري فيها الانتخابات في العالم العربي يتم اختيار الحاكم بالوراثة أو بالتعيين… ثم استدركت قائلاً ، انا لا أقصد سوريا، بل إن كل العالم العربي من محيطه إلى خليجه يعيش هذه الحالة، ممالك وسلطنات وجمهوريات وراثية عم الحاكم فيها عشرات السنين.